أسباب التجارب على الفئران

3

“ماذا سنفعل الليلة يا براين؟ ما نفعله كل ليلة يا بينكي، سنحاول السيطرة على العالم!”

ربما بهرك هذا الطموح وأنت تشاهد الكارتون العبقري “بينكي وبراين“، طموح فأرين صغيرين يحاولان السيطرة على العالم في كل ليلة!

ولكن كيف وهم يعانون من الأسر إما في المعامل لإجراء التجارب وإما في قفص صغير يدورون في دائرة مملة لا تنتهي أو تتوقف إلا بتوقف أنفاسهم!

أو ربما تراهم أيضا في منزل أو شارع فتبدأ المطاردات العصيبة التي إن لم تنتهِ بنهاية فأر مسكين، فإنها تسبب له هلعا وخوفا لا يتمناه أحدنا.

ربما كان يريد هذا الفأر أن يعيش حياة طبيعية مثلنا كما في فيلم الأنيميشن الشهير ratatouille أو كما نعرّبه: الفأر الطباخ.

تعال لنأخذ جولة في سجون الفئران ونلق نظرة على أسباب إجراء التجارب على هذا المسكين بالذات!

أسباب التجارب على الفئران

الفئران
الفئران

يتم إجراء التجارب في المعمل على الفأر تحديدا للأسباب التالية:

  • يمكن للعلماء بسهولة التلاعب بالفئران والتغيير في جيناتها بحيث تصبح بعض الجينات غير نشطة أو متوقفة. هذا أمر بالغ الأهمية عند دراسة كيفية تأثير بعض الجينات على الوظائف الحيوية للجسم وأيضا تأثير بعض الجينات في الإصابة بالأمراض.
  • الفئران صغيرة، ولا تحتاج إلى مساحة كبيرة. وهذا السبب أكثر إبداعا من الأسباب العلمية، لأنه إذا تم إجراء التجارب على أنواع أخرى من الحيوانات سيكون الاختبار على الفيلة والزرافات مثلا بمثابة ألم حقيقي. كما أن الفئران لا تسبب الكثير من الضرر عند الاستفزاز، إذا كنت تعمل في أحد المختبرات والتصق بك أحد الفئران وبدأ في مضايقتك، فأنت بالتأكيد في حالة أفضل بكثير مما لو كان ما يضايقك حيوان شرس مثل الأسد أو النمر؛ ستكون في خطر حقيقي لو حدث ذلك وربما تؤدي هذه المضايقة إلى قتلك.
  • الفئران رائعة أيضا في التكاثر، مما يعني أنه يمكنك الحصول عليها بكميات كبيرة بسعر رخيص. هناك دائما فئران متاحة لأولئك الذين يحتاجون إليها لإجراء التجارب العلمية.
  • قدرة الفئران على الإنجاب السريع غالبا ما تكون فائدة كبيرة للبحث؛ لأن الفئران لها عمر قصير فهي تعيش لبضع سنوات فقط؛ وذلك يجعل الباحثين قادرين على دراسة الأجيال المختلفة بسهولة.
  • الفئران هي أكثر من مجرد حيوان له الحجم المناسب لإجراء التجارب، كما أن له الرغبة الجنسية المشابهة للبشر. ونحن نشارك أكثر من 90% من جيناتنا مع الفئران، وهذا يجعل الفئران مادة رائعة لفهم كيفية تفاعل جيناتنا البشرية مع عوامل مشابهة. بالإضافة إلى علم الوراثة تعمل الأنظمة البيولوجية للفئران مثل الأعضاء أيضا إلى حد كبير مثل تلك التي لدى البشر.
  • الفئران
    الفئران

    من أهم الأسباب التي تجعل العلماء يحبون دراسة الفئران أيضا أنه يمكن أن يتم تعديل الفئران بسهولة وراثيا، وهذا يعني أنه يمكن للعلماء التلاعب بها بحيث يتم جعل بعض الجينات غير نشطة أو إيقاف تشغيلها. وهي نعمة للباحثين الذين يحاولون دراسة كيف يمكن لجينات معينة أن تسبب الأمراض؛ قم بإيقاف تشغيل الجين في بعض الفئران واحتفظ به في البعض الآخر ويمكنك معرفة كيف يمكن أن يساهم الجين في الإصابة بالأمراض لدى البشر.

  • هناك نوع آخر من الفئران المعدلة غير الفئران المعدلة وراثيا وهي تلك الفئران التي ولدت بجينات إضافية أجنبية. إنها طريقة فعالة للغاية لاختبار أمراض محددة تؤثر على البشر ودراسة الوظائف الوراثية.

إن كلا من الجنسين من الفئران يتماثلان في العديد من الصفات الوراثية مما يجعل إجراء التجارب عليهم واحدة ومتقاربة.

  •  الفئران تتشارك مع البشر في العديد من الجينات والكثير من الخصائص الوراثية والسلوكية، ومع تطور العلم تمكن العلماء من إنتاج جينوم للفئران يشبه كثيرا الجينوم البشري وتسمى هذه السلالة باسم (فئران معدلة وراثيا) وهي فئران بها جينات تشبه بشكل كبير الجينات المسؤولة عن إصابة البشر بالأمراض الوراثية. كما يمكن تغيير الجينوم للفئران بحيث يتمكن العلماء من إجراء تجارب لتحديد آثار المواد الكيميائية لبعض الأمراض الخطيرة مثل مرض السرطان.
الفئران
الفئران
  • إن تشريح الفئران يتم بكل سهولة وذلك لأن تركيب أجهزتها الداخلية بسيط للغاية، كما يمكن تتبع مسار الأدوية في أجسامها ببساطة.
  •  يوجد أنواع من الفئران يتم ولادتها بدون جهاز مناعة وبالتالي تكون نموذجا رائعا لأبحاث الأنسجة البشرية الخبيثة.

الأمراض التي يتم اختبار علاجها على الفئران

الفئران
الفئران

يتم اختبار علاج العديد من الأمراض على الفئران أولا قبل ترشيح اللقاح للاستخدام البشري، مثل:

  • مرض السكري
  • السرطان
  • ارتفاع ضغط الدم
  • كما يتم اختبار علاج ومرض ألزهايمر
  • ومرض باركنسون
  • فيروس نقص المناعة (الإيدز)
  • بالإضافة إلى أمراض القلب
  • ضمور العضلات
  • إعتام عدسة العين
  • أمراض الجهاز التنفسي
  • إصابات النخاع الشوكي
  • كما تستخدم الفئران أيضا لاختبار المضادات الحيوية
  • اختبار مدى تأثير عقاقير المخدرات والهلوسة

وساعدت التجارب على الفئران أيضا في اكتشاف علاجات للكثير من الأمراض الصعب علاجها.