طريقة قشر الرمان المطحون

11

الرمان

وهو فاكهة معروفة على نحو حباتها اللولوي الجذاب، ومذاقها اللذيذ، فضلا عن فوايدها التي لا تعد ولا تحصى لعلاج الكثير من الامراض والمشاكل التي قد يتعرض لها الجسم، لاحتوايها على المعادن، والفيتامينات، والعناصر الغذايية؛ فلا تقتصر الفايدة على البذور وحسب لكن تتعداها الى القشور التي يجهل فوايدها الكثيرون فيهملونها، اذ ان الكثير من الدراسات التي اجريت في الصين قد اظهرت ان قشور الرمان غنية بمضادات الاكسدة مضاهاة بهذه المتواجدة بلب الفاكهة، لهذا سنذكر في مقالنا ذلك اسلوب قشر الرمان المطحون للاستفادة منه.

اعداد قشر الرمان المطحون

  • احضار اربع او خمس حبات من ثمرة الرمان، وتجزيتها الى اربعة اجزاء.
  • فصل البذور عن القشور، وتقسيم كل قشرة الى جزاين.
  • تجهيز قدر لوضع قشر الرمان فيه وتعريضه الى اشعة الشمس المباشرة حتى يجف.
  • ترك القشور تحت اشعة الشمس للعديد من ايام حتى تجف تماما.
  • طحن مختلف القشور المجففة لفترة دقيقتين.
  • حفظ المسحوق المجفف في عبوات محكمة الاغلاق الى حين استعماله.

فوايد قشر الرمان

  • يعالج المشكلات الجلدية؛ كالبثور، والحبوب كحب الشباب، والطفح الجلدي؛ لغناه بمضادات الاكسدة التي تحمي الجلد من الالتهابات والبكتيريا.
  • يكافح اشارات الريادة بالسن (الشيخوخة المبكرة)؛ اذ تحد قشور الرمان من اتلاف الكولاجين المتواجد في البشرة، والذي له دور عظيم في تحفيز نمو خلاياها، وتاخير اعراض الشيخوخة المبكرة، وظهور التجاعيد، والخطوط الدقيقة فيها.
  • يكسب الجلد الترطيب، والنعومة، والنضارة، ويقيها من السموم والملوثات المختلفة، ويوازن من درجة حموضة الجلد؛ لاحتوايه على حمض يلاغيتش.
  • يحمي الجلد من تاثير اشعة الشمس الموذية (الاشعة فوق البنفسجية)، الامر الذي يحد من الاصابة بسرطانات الجلد.
  • يزيل خلايا البشرة الميت من الوجه، ويخلص من الرووس السمراء والبيضاء.
  • يساهم في التيام الجروح، والندبات، والانسجة.
  • يفيد الشعر، ويحد من تساقطه، ويخلص من اشكالية القشرة.
  • يكافح مشكلات الفواد المختلفة.
  • يقلل مستويات الكولسترول الموذي بالجسم.
  • يقي من عوارض التعب، والاجهاد، والوهن.
  • يشفي التهابات اللوزتين، والحلق، ويخفف من السعال؛ باستخدام مسحوقه مع الماء للغرغرة.
  • يعالج قرحة الاثني عشر.
  • يفيد الاسنان، ويدخل في تصنيع معاجين الاسنان، ويخلص من التهابات اللثة، وتقرحات الفم، كما يحد من رايحة الفم الكريهة.
  • يفيد العظام، ويزيد من كثافتها، ويحد من هشاشتها؛ لاسيما نحو السيدات في سن الياس (فترة انقطاع الدورة الشهرية).
  • يحافظ على صحة الجهاز الهضمي، ويسهل عملية الهضم، ويقي من الاسهال، ويقضي على الديدان المعوية.
  • يخلص من الحمى الشديدة.
  • يفيد في فقدان الوزن وشفط الدهون، ويشفي من البواسير، كما يقوي بطانة الرحم.

التعليقات مغلقة.