كيف تكون متحدث بارع

10

التحكم في الصوت

يعد الصوت الاداة الاكثر اهمية للمتحدث، فهي التي تعكس شخصية المتحدث، لهذا يلزم تنقيح نوعية الصوت وجودته، وهذا من اثناء التنفس الحجابي، بمقايضة التنفس من الصدر بالتنفس من الحجاب الحاجز، ويساعد ذلك التنفس على تخفيض مشكلات ضيق التنفس الناجمة عن توتر المتكلم، كما يعمل هذا على تنقيح الهيمنة على جودة اللهجة الفردية، ونغمة الصوت، هل هي عالية ام منخفضة، وتسيطر كذلك على كمية الصوت.[١]

لغة الجسد

ينبغي ان يولي المتحدث جانبا من الضرورة الى لغة جسده، والى الرسالة التي ينقلها المتحدث من خلالها، لهذا لا بد من المراعاة بالاتي:[١]

  • النهوض باستقامة واعتدال خلال التحدث.
  • وضع اليدين الى الجانب، او تشبيكها في الامام، ويمكن تحريك اليدين نحو الاحتياج الى لفت اهتمام المستمعين الى نقطة معينة.
  • تطابق تعابير وجه المتحدث مع الحوار الذي يبوح به للمستمعين.

الالقاء الجيد

يعتمد فوز كلام المتحدث على نحو عظيم على نطاق فوزه في توصيل الافكار للمستمعين، فلا بد من المراعاة الى اقناع الجمهور بالكلام الذي يقوله المتحدث بكل سهولة ويسر، ومن اهم النصايح لتحقيق هذا ما ياتي:[١]

  • التحدث على نحو بطيء.
  • النهوض بين كل فكرة واخرى.
  • التعبير الجيد، وصحة نطق المفردات والعبارات.
  • تجنب استعمال اصوات الحشو.
  • تحويل نغمة وحجم الصوت تبعا لتغير الفايدة من الكلام.

الاكثار من القراءة

يجب على المتحدث البارع الاكثار من القراءة، حيث تكسب القراءة الشخص العديد من النصايح والامور الايجابية، كما تزيد من قاعدة المعرفة الخاصة، وتكسبه مهارات اضافية، وتزيد من فرصه في التعلم الجيد، ومن الملاحظ ان افضل المتحدثين في يومنا ذلك هم الاشخاص الذين يقروون على نحو مستمر، حيث يمكن ان يصبح الفرد متحدثا بارعا من اثناء قراءة الكتب.[٢]

نصايح للمتحدث البارع

يمكن تقصي التوفيق للمتحدث من اثناء اتباع النصايح الاتية:[٣]

  • تفسير المبتغى المرجو من الكلام.
  • فحص المستمعين او الجمهور.
  • ترتيب وجمع البيانات الضرورية للمتحدث.
  • استعداد الملاحظات المخصصة بالمتحدث.

التعليقات مغلقة.